عامر صبري: الأفضل للزمالك خلال هذه الفترة الاستعانة بالناشئين

10 نوفمبر، 2021

كشف عامر صبرى، مدرب فريق 2003 بنادى الزمالك، أن هذه المرحلة الأفضل للفريق الأبيض الاستعانة بالناشئين في الفريق الأول ومنحهم الفرصة بالمشاركة في المباريات، وإعطاهم الخبرة للتواجد في التشكيل الأساسى خلال المرحلة المقبلة.

وأوضح عامر صبرى، خلال تصريحات تليفزيونية لقناة الزمالك، أنه يوجد لاعبون بفريق الزمالك مواليد 2003 قادرين على الظهور بشكل قوى مع الفريق الأول وصناعة الفارق في المباريات المهمة، بسبب المهارة العالية التي يمتلكها اللاعبون في ذلك السن الصغيرة.

وأشار عامر صبرى إلى أن الموهبة والالتزام والشخصية من السمات التى يجب توافرها فى لاعب فريق الزمالك خلال الأعمار السنية المختلفة. 

ومن جانب آخر، حذر الجهاز الفنى لفريق الزمالك بقيادة الفرنسى باتريس كارتيرون المدير الفنى، لاعبى الفريق من الإفراط فى تناول الأطعمة التى قد تتسبب فى زيادة الوزن خلال فترة الإجازة التى حصلوا عليها لمدة 6 أيام عقب مباراة الأهلى التى أقيمت مساء الجمعة الماضية وانتهت بفوز المارد الأحمر بنتيجة 5 / 3.

وشدد الجهاز الفنى للزمالك على اللاعبين ضرورة المحافظة على معدل الليقابة البدنية خلال فترة الاجازة، وعدم الإفراط فى الأطعمة التى قد تؤدى لزيادة الوزن مما يؤثر على الأداء عقب العودة من الأجازة.

فى سياق أخر، استدعى الجهاز الفني للمنتخب التونسي حمزة المثلوثي الظهير الأيمن للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك للانتظام في معسكر نسور قرطاج الحالي استعدادا للمشاركة في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم 2022.

 

ومن المقرر أن يواجه المنتخب التونسي نظيره غينيا الاستوائية يوم 13 نوفمبر الحالي في الجولة الخامسة من التصفيات، على أن يستضيف منتخب زامبيا يوم 16 من الشهر نفسه على الملعب الأوليمبي في رادس.

 

وسبق أن استدعى الجهاز الفني للمنتخب التونسي سيف الدين الجزيري مهاجم الفريق الأبيض للتواجد في القائمة لخوض المباراتين.

 

ويحتل المنتخب التونسي صدارة المجموعة الثانية في تصفيات كأس العالم برصيد 10 نقاط، ويأتي خلفه غينيا الاستوائية برصيد 7 نقاط، وزامبيا ثالثاً برصيد 4 نقاط، وأخيراً موريتانيا برصيد نقطة واحدة.

 

يعد التونسى حمزة المثلوثى ظهير أيمن نادى الزمالك، أكثر اللاعبين الذين تعرضوا لانتقادات كبيرة بعد مباراة القمة بعدما تسبب في ضربتى جزاء على فريقه بعدما عرقلة على معلول وعمرو السولية داخل المنطقة، وظهر بمستوى بعيد كل البعد عن مستواه الذى ظهر به في المباريات السابقة، مما جعله نقطة ضعف أمام لاعبى الأهلى، ومن المؤكد أن تؤثر هذه المباراة على ثقة المثلوثى بنفسه في المباريات المقبلة.

قد يهمك ايضاً