أزمة الشرط الجزائى تطول أوباما وعبد الله جمعة فى الزمالك

25 يناير، 2022

بدأت تلوح في الأفق أزمة جديدة داخل صفوف فريق الزمالك بسبب العقود التي وقعها بعض اللاعبين خلال الفترة الماضية والتي تضمنت وجود شرطا جزائيا يسمح لهم بالرحيل في حالة سادا مبلغ معين وفقا لعقد كل لاعب.

الازمة الجديدة تمثلت في انضمام الثنائي يوسف أوباما وعبد الله جمعة لجبهة الرافضين لتعديل العقود ، مع أحمد سيد زيزو ، حيث رفض أوباما وعبد الله جمعة تعديل عقودهما وتمسكا بكل بنود التعاقد، وهو الامر الذي أغضب إدارة الزمالك والتي ترغب في إزالة الشرط الجزائي في عقود كل من أوباما وزيزو وعبد الله جمعة ومحمود الونش وامام عاشور.

في المقابل فان المغربي أشرف بن شرقي لاعب الفريق والذي ينتهي تعاقده مع الزمالك بنهاية الموسم الحالي، رفض التوقيع علي التجديد للزمالك الا في حالة مساواته بزملاءه ووضع شرطا جزائيا في عقده.

من ناحية أخرى وضعت إدارة نادي الزمالك الخطة البديلة تحسبا لفشل مفاوضات التجديد مع المغربي أشرف بن شرقي لاعب وسط الفريق الذي ينتهي تعاقده مع الزمالك بنهاية الموسم الحالي، ويحق له التوقيع لأي نادي بداية من يناير الجارى.

إدارة الزمالك استقرت علي عقد جلسة مع اللاعب عقب عودته من الكاميرون حيث يشارك مع منتخب بلاده في أمم أفريقيا المقامة حاليا، سيتم خلالها انهاء جميع الاتفاقيات مع اللاعب والاعلان عن مستقبل بن شرقي مع الزمالك.

ووفي الوقت ذاته فان إدارة الزمالك بدأت تدرس بعض السير الذاتية وتراقب بعض اللاعبين الذين يشغلون مركز الجناح الأيسر في بطولة أمم افريقيا المقامة حاليا تمهيدا للتعاقد مع أحدهم في الصيف المقبل ، ليكون بديلا لبن شرقي في حالة فشل التجديد معه.

 

 

قد يهمك ايضاً