محرز: سنعود أقوى بعد الفشل القاري

25 يناير، 2022

أكد رياض محرز قائد منتخب الجزائر، الثلاثاء، أن الخروج المبكر من كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم سيدفع الفريق للعودة بقوة، واستعادة ثقة الجماهير من أجل التأهل إلى كأس العالم 2022.
وتذيلت الجزائر حاملة اللقب، ترتيب المجموعة الخامسة في البطولة التي تستضيفها الكاميرون، بنقطة واحدة، بعد الهزيمة أمام ساحل العاج وغينيا الاستوائية والتعادل مع سيراليون.
واعترف جناح مانشستر سيتي الإنجليزي، عبر حسابه على موقع «فيسبوك» موقع التواصل الاجتماعي، بأن الفريق بالكامل لم يقدم أفضل ما لديه خلال البطولة القارية.
وأضاف: «لقد فضّلت انتظار بضعة أيام من أجل الحديث عن البطولة، لكنني أعتقد أنه من المهم أن تعرف الجماهير شعورنا بالإحباط وخيبة الأمل، لا يوجد مبرر لما حدث رغم الظروف التي واجهت الفريق».
وتابع محرز: «أنا أولاً لم أكن في أفضل حالاتي، عندما كان كل شيء يسير على أحسن ما يرام، كنا نفوز وفي القمة وكان الجميع يقف خلفنا، وما زال الكثير من المشجعين والمواطنين يدعموننا».
واستطرد قائد المنتخب الجزائري بالإشارة إلى الحملة التي طالته وكذلك باقي اللاعبين بسبب هذا الخروج المفاجئ من البطولة، قبل أن يؤكد أن ما حدث سيكون درساً لعودة الفريق بقوة في المستقبل القريب.
وأوضح: «قرأت الكثير من الرسائل السلبية، وهذا يظهر مرة أخرى أن كرة القدم تسير بسرعة كبيرة في الاتجاهين، هذه البطولة ستكون بمثابة تذكير لنا وسنعود أقوى، تأكدوا من هذا، سنجعل الشعب الجزائري فخوراً بنا مرة أخرى في المباريات المقبلة حتى نكون قادرين على الذهاب إلى كأس العالم، شكرا لكل من يدعمنا في الأوقات الجيدة والصعبة»”.
وستلتقي الجزائر مع الكاميرون في الدور الحاسم المؤهل لكأس العالم 2020 في مارس المقبل.

قد يهمك ايضاً